• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج

رئــيس التــحريــر
عبد النبى الشحات

"سيرشا رونان"..تثير الجدل في أحداث أعمالها



منذ الوهلة الأولي ومنذ طرح المقطع الدعائي علي اليوتيوب في أواخر العام الماضي فإن الجميع. جمهور ونقاد يرشحون فيلم Ammpnite الذي كتبه وأخرجه فرانسيس لي بطولة النجمة الايرلندية الشابة سيرشا رونان ليكون أحد أكثر الأفلام المنتظرة في دورات المهرجانات لهذا العام.
وبحسب ما جاء في صحيفة "لوس انجلوس تايمز" الأمريكية فإن الفيلم أثار الجدل بشدة وخصوصا بسبب المشاهد الجريئة بين بطلتي العمل وتدور احداثه في قالب رومانسي خلال القرن التاسع عشر حول عالمة حفريات تدعي ماري أنينج وعالمة جيولوجيا تسمي شارلوت مورشيسون وتم طرحه في دور السينما في 13 نوفمبر الماضي فقط أي بعد حوالي عام من نزول "التريلر" الخاص بالفيلم.
كان من المقرر عرض الفيلم لأول مرة في مهرجان كان السينمائي لعام 2020 لكن تم الغاؤه بسبب وباء كورونا ثم الغاء مهرجان "تيلورايد السينمائي" أيضا للسبب نفسه مما أصاب القائمين علي العمل بالاحباط الشديد ووصفوا ما حدث بسوء الحظ.
وعاشت "أنينج" في الفترة من 1799 إلي 1847 ولم يكن معترفا بها إلي حد كبير في حياتها وغالبا ما أخذ آخرون الفضل في الحفريات التي اكتشفتها. أما الآن فقد تم اطلاق اسمها علي سلسلة من القاعات في متحف التاريخ الطبيعي الشهير بلندن والذي يضم بعضا من أهم اكتشافاتها وهي تعد مفتاحا لفهمنا المبكر لعالم ما قبل التاريخ وعندما علم المخرج والكاتب لي بقصة أنينج وكيف عملت في غموض نسبي علي الساحل الجنوبي لانجلترا شعر بأن قصتها جديرة بأن تتحول إلي فيلم سينمائي وبذل كل الجهد لإنجاز هذا الهدف وقد كان.
 




الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية







المقالات