• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
ســـعــــد ســـلــــيــــــم

رئــيس التــحريــر
خــالــد السكــران

الأموال العامة تواصل الايقاع بالمزورين



نجحت مباحث الأموال العامة في ضبط واقعتي تزوير محررات رسمية استخدمها المتهمون فيها في النصب والاحتيال.
الواقعة الأولي القي القبض علي "عاطل" لقيامه بتزوير المحررات الرسمية واستخدامها في النصب والاحتيال علي المواطنين وزعم امتلاكه لقطعة أرض مساحتها 300  فدان بطريق مصر الاسماعيلية الصحراوي.
تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بلاغا "من أحد الأشخاص مقيم بالقاهرة" لتعرضه لواقعة نصب واحتيال والاستيلاء علي أمواله والتي بلغت "925 ألف جنيه مصري" من قبل "عاطل" بزعم تملكه قطعة أرض بمدينة الشروق باجمالي مساحة "300 فدان" تم تقنين وضع يده عليها خلافا للحقيقة.
أسفرت تحريات إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير أن وراء تلك الواقعة "عاطل ومقيم بدائرة قسم شرطة حلوان بالقاهرة" وأنه يمارس نشاطاً احتياليا تخصص في تزوير المحررات الرسمية والعرفية وتقليد الاختام الحكومية خاصة المنسوبة لوزارة الزراعة والتصرف واستخدامها في النصب والاحتيال علي المواطنين حيث زعم امتلاكه لقطعة أرض مساحة "300 فدان" وضع يد بطريق مصر الاسماعيلية الصحراوي وقام بتزوير خطاب منسوب للجهات المختصة علي خلاف الحقيقة بتقنين إجراءات مساحة الأرض المشار إليها وقام بتقديمه للشاكي وتمكن من خلال ذلك الزعم من الاستيلاء منه علي مبلغ "925 ألف جنيه" بعد أن حرر له عقد بيع.
عقب تقنين الاجراءات أمكن ضبط المتهم وعثر بحوزته علي "3" توكيلات خاصة بأسماء أشخاص مختلفة بشأن التعامل أمام الجهات الحكومية وغير الحكومة بخصوص قطعة أرض فضاء البالغ مساحتها 35 فداناً والكائنة بالإسكندرية "مزورين بالكامل" بمواجهته أقر بنشاطه الإجرامي.
أما الواقعة الثانية فتم ضبط عناصر تشكيل عصابي تخصص في تزوير المحررات الرسمية والعرفية والعامة.
تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بلاغا من "محامي إحدي الشركات التابعة لأحد البنوك للخدمات الطبية "شركة مساهمة مصرية" بتضرر الشركة من قيام بعض الأشخاص بالنصب والاحتيال علي الشركة والاستيلاء علي أموالها بدون وجه حق من خلال تزوير نماذج طبية وروشتات وكارنيهات علاج خاصة بعملاء الشركة واستخدامها في صرف علاج من العديد من الصيدليات المتعاقدة معها والاستيلاء علي قيمتها وهو ما عرض الشركة لخسائر مادية جسيمة بلغت قيمتها "400 ألف جنيه مصري".
بالفحص تبين أن الشركة تقوم بتقديم الخدمات الطبية لموظفي البنوك من خلال التعاقد مع العديد من المستشفيات الخاصة والصيدليات وتقوم الشركة بطباعة نماذج طبية خاصة بها وتسليمها للمستشفيات المتعاقدة معها ويتم تقديم الكشف الطبي علي موظفي البنك بالمستشفي وإثبات الأدوية المراد صرفها علي ذلك النموذج والذي يتم بموجبه صرف الأدوية من الصيدليات المتعاقدة معها حيث تم اكتشاف "543" نموذجاً طبياً مزوراً تم تقديمه للصيدليات وصرف الأدوية من خلاله.
أسفرت تحريات إدارة مكافحة الجرائم المصرفية بالإدارة العامة لمباحث الأموال العامة أن وراء ارتكاب الواقعة 5 أشخاص قاموا بتكوين تشكيل عصابي تخصص في تزوير المحررات الرسمية والعرفية وخاصة النماذج الطبية المنسوبة لشركة الخدمات الطبية وكذلك كارنيهات العلاج الخاصة بموظفي البنوك وكتابتها بأسماء العديد من الأشخاص منتحلين صفة موظفي البنوك من خلال مطبعة خاصة بأحدهم علي غير الحقيقة والتوجه عقب ذلك إلي الصيدليات المتعاقد معها واستخدامها في النصب والاحتيال وتزوير محررات الشركة وانتحال صفة موظفي وعملاء البنك واستخدامها في صرف الأدوية من العديد من الصيدليات وهو ما عرض الشركة لخسائر مادية جسيمة وقيامهم بالتصرف في تلك الأدوية ببيعها للصيدليات ومخازن الأدوية.
عقب تقنين الاجراءات تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن القاهرة من ضبط "أربعة من المتهمين" وهروب أحدهم.
تم اتخاذ الاجراءات االقانونية اللازمة.. جاري تكثيف الجهود لضبط المتهم الهارب.
 




الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية

مصلحة الضرائب المصرية






المقالات