• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج

رئــيس التــحريــر
عبد النبى الشحات

أصابع أمير الإرهاب تتحرك في برلين


 

المخابرات الألمانية أكدت أن "الإخوان" أخطر من داعش والقاعدة
ميزانية مفتوحة من قطر لنشر شائعات ضد مصر
بإذاعات "دويتش فيله" و"دويتش لاند فونك" و"إيه. آر. دي"
رئيس المركز الأوروبي لدراسة الإرهاب:
الدوحة رصدت 30 مليار يورو لرؤساء الأحزاب الألمانية للتأثير علي قرارات حكومة ميركل
72 مليون يورو لمساجد ومراكز الإخوان لنشر أجندتهم الإرهابية وتشويه الإنجازات المصرية

 

تقرير يكتبه: خالد إمام

 

كل يوم تتكشف لنا فضيحة قطرية جديدة ليتأكد القاصي والداني ان فضائح قطر عرض مستمر وان نظام "الحمدين" لا يألو جهداً من اجل زعزعة استقرار وأمن مصر.. آخر ما توصل اليه هذا النظام الفاسد الذي أصبح جرثومة في الجسد العربي ان فتح خزائن إمارته "ع البحري" لترويج الشائعات ضد الدولة المصرية في اذاعات المانيا. كما دفع 30 مليار يورو لرءوس بعض الأحزاب الألمانية تحت بند "استثمارات وهمية" للتأثير علي قرارات الحكومة الألمانية التي تتزعمها انجيلا ميركل.. وقد فضحت الصحف الألمانية جانباً آخر من المؤامرة حيث كشفت ان "جمعية قطر الخيرية" دفعت 72 مليون يورو لمساجد ومراكز الاخوان في عدة مدن بألمانيا لنشر افكار واجندات التنظيم الارهابي.. وتأكيداً للدور الخطير والقذر الذي يلعبه النظام القطري مع هذا التنظيم الارهابي فقد اكدت المخابرات الألمانية أن جماعة الاخوان أخطر بكثير من تنظيمي القاعدة وداعش الارهابيين.
لقد رصدت إمارة الشر والعار ميزانية مفتوحة لتمويل الاذاعة الرسمية الألمانية "دويتش فيله" وإذاعة صوت ألمانيا "دويتش لاند فونك" واذاعة "ايه. آر. دي" الألمانية لترويج الشائعات ضد مصر وزعزعة استقرارها وامنها وتشويه انجازاتها واعادة نشر اكاذيب الاخوان.. وكان التنظيم الدولي للاخوان قد دأب علي بث هذه الشائعات والأكاذيب عن مصر وقراراتها عبر منافذه الاعلامية بالخارج بهدف تأليب المواطنين بالداخل وتحريضهم علي إثارة الشغب. 
كانت ألمانيا قد شهدت في السنوات الأخيرة تنامي نشاط التنظيمات والجماعات المرتبطة بالعنف والتطرف حتي اصبحت ملاذاً آمناً لجماعة الاخوان الارهابية وباقي الجماعات المرتبطة بها أو المنبثقة عنها.. وشكلت الأموال الأجنبية من تركيا وقطر علي وجه الخصوص احد العوامل الدافعة لتوسيع نشاط تلك التنظيمات.. كما أصبح أعضاء الجماعة يسلكون طرقاً متناقضة تماماً مع الدستور والقانون.

 

الاستثمارات وتمويل الإخوان
في تعليقه علي الدور المشبوه الذي تلعبه الدوحة.. أكد جاسم محمد رئيس المركز الأوروبي لدراسة مكافحة الارهاب ان قطر باتت منذ سنوات متورطة تماماً في دعم الجماعات الارهابية والمتطرفة.. قال في حوار مع "سكاي نيوز العربية" إن هناك انتقادات كثيرة للحكومة الألمانية من طرف أحزاب وكتل داخل البرلمان بسبب تقديم ألمانيا الجانب الاقتصادي علي الجانب الأمني.. مشيراً إلي أن المال القطري في المانيا وصل تقريباً الي 30 مليار يورو في صورة استثمارات معظمها وهمي واستطاعت هذه الأموال أن تصل إلي رءوس بعض الأحزاب الألمانية. 
وكشفت صحيفة "شتوتجارتر تسايتونج" الألمانية ان "جمعية قطر الخيرية" تتولي تنفيذ مخططات نشر افكار واجندات تنظيم الاخوان.. وقد دعمت الصحيفة ذلك بوثائق عديدة.
أشارت الصحيفة إلي أن قطر مولت نحو 140 مسجداً ومركزاً تابعة للاخوان بنحو 72 مليون يورو. كما دعمت مركزاً دينياً تابعاً لجمعية تتبني فكر الاخوان في مدينة شتوتجارت بمليون و300 الف يورو.. ومكتبة مسجد هذه الجمعية تضم كتباً ليوسف القرضاوي يدعو فيها إلي غزو أوروبا بحجة الدعوة للاسلام.
ايضاً.. ووفق وثائق فرنسية اطلعت عليها ذات الصحيفة الألمانية فقد استثمرت "قطر الخيرية" أكثر من 5 ملايين يورو في 4 مشروعات بحلول نهاية عام 2016 موزعة كالتالي: 96 الف يورو لمنتدي ميونيخ للاسلام. و400 الف لمسجد دار السلام في برلين. و300 الف لمسجد آخر في بلدة المانية. و4 ملايين و400 الف يورو لمركز ديني في برلين..!!
 



الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية







المقالات