• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج

رئــيس التــحريــر
عبد النبى الشحات

الشيطانة والكلاب

ألقت رضيعها في الزبالة.. والحيوانات الضالة التهمت جسده


جريمة بشعة تقشعر لها الابدان تخلت فيها أم عن مشاعرها الانسانية عندما القت بطفلها فور ولادته بصندوق قمامة لتتخلص من فضيحتها بإنجابه بطريقه غير شرعية. 
كان أهالي شارع الخلفاء الراشدين بمنطقه الهانوفيل قد سمعوا طوال الليل اصوات صراخ طفل رضيع يبكي جوعا وظل الأهالي يبحثون عن مصدر الصوت دون جدوي حتي اعتقد البعض انه صادر من احدي منازل المنطقة.. الا ان ما أثار شكوك أهالي المنطقة هو ارتفاع أصوات الكلاب الضالة ودخولهم في معركة مع بعضهم البعض علي غنيمة غير ظاهرة للعيان وهو مادفع البعض لاستطلاع الامر وكانت المفاجأة بالعثور علي جثة طفل رضيع حديث الولادة ومربوط الحبل السري الخاص به ومنهوش اجزاء عديدة من جسده اكلتها الكلاب حتي لم تعد هناك ملامح له واتضح ان الطفل كان يبكي مما يتعرض له من تعذيب من عض ونهش كلاب المنطقة حتي الموت وذلك داخل مقلب قمامة بالمنطقة.
..تم نقل المتبقي من الجثه للمشرحه واخطرت النيابة اللتي امرت بتفريغ كاميرات المنطقه لضبط الام المجرمة التي القت بنجلها في القمامة والاستعلام من مستشفيات المنطقة عن حالات الولادة الحديثة وتحريات المباحث حول الواقعة للتوصل إلي خيوط الواقعة وضبط الأم.




الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية







المقالات