• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
ســـعــــد ســـلــــيــــــم

رئــيس التــحريــر
خــالــد السكــران

هلع ودلع!

الصدفة خدمت "عروس الخصوص" عثرت علي بطاقة شبيهة لها تحمل بيانات سيدة أعمال

"رب صدفة خير من ألف ميعاد".. لم تصدق بنت الخصوص نفسها عندما عثرت علي بطاقة شخصية ملقاة علي الأرض وبمجرد النظر إلي الصورة الموجودة بالبطاقة إلا أن أصيبت بالهلع من هول المفاجأة بعد أن فوجئت بأن صاحبة البطاقة المفقودة صورة طبق الأصل منها ألهمها الشيطان إلي كيفية استغلال تلك الفرصة التي لن تتكرر كثيراً.. فأسرعت صباح اليوم التالي إلي أحد البنوك بطلب الحصول علي قرض شخصي.. إلا أن المفاجأة الأكبر تجلت أمامها بعد أن أخطرها موظف البنك بأنها من الممكن أن تحصل علي قرض أكبر بضمان رصيدها البنكي الضخم الموجود في حسابها.
لم تتردد للحظة وقامت بعمل وديعة ادخارية بمبلغ 350 ألف جنيه والحصول علي قرض بضمان تلك الوديعة واجراء عدة علميات سحب من فرع البنك واستخراج بطاقة ائتمانية علي نفس الحساب الذي شجعها علي سرعة انهاء الإجراءات البنكية استعداداً إلي الزفاف والاستيلاء علي ما يقرب من مليون جنيه من حساب العميلة بمساعدة خطيبها.
تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بلاغاً من مسئولي أحد البنوك بتضرر عميلة بالبنك من إجراء العديد من عمليات السحب والايداع والحصول علي قروض شخصية بضمان أموالها المودعة بحسابها البنكي دون علمها.
بالفحص تبين قيام احدي السيدات بالتقدم لفرع البنك ببطاقة الرقم القومي الصحيحة الخاصة بعميلة البنك والحصول علي قرض شخصي قيمته "20 ألف جنيه" وقرض آخر 320 ألف جنيه وكذلك اجرء العديد من عمليات السحب من حساب عميلة بالبنك من ذات الفرع بلغ اجماليها 935 ألف جنيه.
أسفرت تحريات ضباط إدارة مكافحة الجرائم المصرفية أن وراء ارتكاب الواقعة "سيدة حاصلة علي دبلوم" مقيمة بالخصوص وتتردد علي شقة بمدينة نصر ثان وسبق اتهامها والحكم عليها في 14 قضية نصب واستيلاء. وشيكات بمشاركة خطيبها مالك ورشة لتصنيع المعادن ومقيم بمنشية ناصر بالقاهرة.
وتبين أن المتهمة استغلت عثورها علي بطاقة الرقم القومي الخاصة بعميلة البنك المجني عليها وقامت باستخدامها في الحصول علي قرض متناهي الصغر 20 ألف جنيه من فرع البنك واكتشفت أثناء تواجدها بالبنك وجود رصيد ضخم بحساب العميلة فقامت باستهداف ذلك الحساب باستخدام بطاقة الرقم القومي الخاصة بالمجني عليها واستغلال التشابه الموجود بينهما وعمل وديعة ادخارية بمبلغ 350 ألف جنيه والحصول علي قرض بضمان تلك الوديعة قدره 320 ألف جنيه واجراء عدة عمليات سحب من فرع البنك واستخراج بطاقة ائتمانية علي ذلك الحساب وقيامها بتحويل مبلغ 400 ألف جنيه لشريكها بحسابه ببنك آخر وقدرت قيمة تلك المبالغ 935 ألف جنيه.
عقب تقنين الإجراءات القي القبض عليهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة واعتراف المتهم بتحصله علي مبلغ 350 ألف جنيه من المتهمة قام باستثمارها في تجارة وتصنيع الأدوات المعدنية بالورشة الخاصة به وضبط بإرشاده مبلغ.
بينما اعترفت المتهمة بقيامها باجراء أعمال تشطيب بالشقة السكنية الخاصة بهما بمنطقة الخصوص وتجهيزها بالأجهزة الكهربائية والمنزلية وسداد قرض خاص بها بأحد البنوك فضلاً عن سداد بعض ديونها لبعض الأشخاص بمنطقة الخصوص وضبط بارشادها مبلغ 90 ألف جنيه وكذلك البطاقة الائتمانية التي قامت باستصدارها من البنك باسم المجني عليها واستخدامها في سحب بعض المبالغ المالية من ماكينات الصرف الآلي وأضافت بقيامها بإتلاف بطاقة الرقم القومي الخاصة بالعميلة بعد علمها باكتشاف الواقعة وتولت النيابة التحقيق.