• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج

رئــيس التــحريــر
عبد النبى الشحات

اللجنة الأولمبية تطالب بتعاون "الدولية" من أجل الإعداد لـ"طوكيو 2021"


أرسلت اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة المهندس هشام حطب خطاباً إلي اللجنة الأولمبية الدولية تطلب فيه التعاون مع الاتحادات في تنفيذ المعسكرات للاعبين المتأهلين لأولمبياد طوكيو وتساهم في خطة الإعداد للاتحادات بعد تأجيل الأولمبياد ضمن برنامج التعاون الأولمبي.
طالبت اللجنة الأولمبية المصرية من الأولمبية الدولية بأن تكون شريكاً للاتحادات الرياضية في الأضرار التي لحقت بها بسبب تأجيل الأولمبياد خاصة أن الدولة المصرية ممثلة في وزارة الشباب والرياضة لم تقصر في الدعم المطلوب بإعداد اللاعبين للأولمبياد.
كانت اللجنة الأولمبية قد طالبت الاتحادات بتحديد السلبيات من تأجيل الأولمبياد من أجل إرسالها إلي اللجنة الأولمبية الدولية لبحث كيفية تعويض الاتحادات عن الأضرار التي لحقت بها.
كانت اللجنة الأولمبية الدولية قد أعلنت تأجيل دورة الألعاب الأولمبية الصيفية "طوكيو 2020" بسبب تفشي فيروس كورونا ليونيو في صيف 2021 لتصبح المرة الرابعة في التاريخ التي تتأجيل فيها دورة الألعاب الشهيرة التي بدأت منذ أكثر من 100 عام.
من المعروف أن هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية أكد أنه سيتم تأجيل انتخابات الاتحادات الرياضية إلي العام المقبل وفقاً لقانون الرياضة الجديد وذلك بعد تأجيل أولمبياد طوكيو إلي صيف 2021.
أشار رئيس اللجنة الأولمبية المصرية- في تصريحات خاصة- إلي أن تأجيل أولمبياد طوكيو يترتب عليه تأجيل انتخابات الاتحادات الرياضية الأولمبية وغير الأولمبية لمدة عام لتجري بعد إقامة الدورة الأولمبية طبقاً لقانون الرياضة 71 لسنة 2017 والذي حدد إجراء الانتخابات بعد انتهاء فعاليات الدورة الأولمبية أو بعد انقضاء أربع سنوات ميلادية أيهما أقرب.
أضاف رئيس اللجنة الأولمبية المصرية أن انتخابات الاتحادات الماضية كانت استثنائية بسبب قانون الرياضة وكانت مدتها ستصل إلي 3 سنوات في حال إقامة الانتخابات في صيف 2020 بعد الأولمبياد مشيراً إلي أن تأجيل الأولمبياد بسبب كورونا يجعل الاتحادات تستمر لأربع سنوات وهي المدة القانونية ولذلك لن تعارض القانون موضحاً أن الانتخابات سوف تجري هذا العام في الاتحادات المعينة فقط مثل اتحادات كرة القدم والكرة الطائرة ورفع الأثقال.
 




الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية







المقالات