• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
ســـعــــد ســـلــــيــــــم

رئــيس التــحريــر
خــالــد السكــران

المصريون للفراعنة الصغار: التهموا الأسود.. لا بديل عن الفوز الثالث

يدخل منتخبنا الأوليمبي في الثامنة مساء الليلة بقيادة شوقي غريب المدير الفني امتحانا في غاية الأهمية أمام الكاميرون باستاد القاهرة الدولي في ختام مباريات دوري المجموعات للمجموعة الأولي ببطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة المؤهلة لنهائيات دورة الألعاب الأوليمبية طوكيو 2020..
يدخل منتخبنا هذا اللقاء وهو متأهل للمربع الذهبي برصيد 6 نقاط والكاميرون في المركز الثاني برصيد 4 نقاط وكل منهما يسعي للفوز رغم ان التعادل يكفيهما لكن منتخبنا يسعي لتحقيق العلامة الكاملة والحصول علي النقطة التاسعة من ثلاث مباريات ولديه دوافع كثيرة لتحقيق الفوز أولها ارتفاع الروح المعنوية لدي جميع اللاعبين وإصرارهم علي تقديم هدية للجماهير التي زحفت وتزحف لاستاد القاهرة لمؤازرتهم طوال مباريات البطولة كما يدخل منتخبنا الاوليمبي هذا اللقاء بدون توتر أو عصبية مثل المباراتين السابقتين بعدما ضمن التأهل لكن الجهاز الفني واللاعبين وضعوا في اعتبارهم ضرورة مواصلة الانتصارات وتصدر المجموعة رغم التأهل للمربع الذهبي وهذا الامر لن يكون سهلا أو هينا الخصم قوي وعنيد فأسود الكاميرون يريدون التأهل بغض النظر إلي نتيجة مباراة مالي وغانا التي تقام في نفس التوقيت باستاد السلام.

الكاميرون طمعان
ويطمح المنتخب الكاميروني في الخروج من تلك المباراة بأقل الخسائر مثلا الخروج منها بنقطة ليضمن التأهل كثاني مجموعة برصيد 5 نقاط لأنه يعلم ان فوز منتخبنا يدخله في حسبة برما لأن أي فوز بأي نتيجة لمنتخب غانا علي مالي يطيح به خارج البطولة.

الدعم القوي
وبعيدا عن موقف المنتخب الكاميروني الصعب لأنه سيواجه صاحب الأرض والجمهور "الفراعنة الصغار" إلا ان التدعيم المستمر لمنتخبنا من جميع قيادات الدولة المتمثلة في وزارة الشباب والرياضة أو اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة شئون الاتحاد برئاسة عمرو الجنايني الذي التقي مع الجهاز الفني واللاعبين لتدعيمهم وحثهم علي ضرورة مواصلة الانتصارات وهذا ما عمله شوقي غريب المدير الفني والجهاز المعاون له حيث رفض إعطاء أي لاعب راحة رغم المجهود الكبير الذي بذل أمام غانا وتحويله تأخره مرتين الي فوز مما أكد ان الفريق لديه القدرة علي تخطي الصعاب وتحقيق انجاز الوصول الي اولمبياد طوكيو 2020 وهي أول خطوة نحو الوصول لمنصة التتويج والفوز بكأس أفريقيا وهذا ليس بجديد علي شوقي غريب المدير الفني الذي سبق وان حقق نتائج مبهرة سواء مع المنتخب الوطني أو منتخب الشباب الذي حصل علي برونزية بطولة كأس العالم وهو الانجاز العالمي الوحيد في تاريخ كرة القدم.

تعديلات
ومن المتوقع أن يجر ي المدير الفني تعديلا بسيطا في التغيير لراحة بعض اللاعبين استعدادا لمباراة نصف النهائي التي لم تقبل القسمة علي اثنين لأن مرحلة التعويض تنتهي اليوم وبذلك من المتوقع ان يدفع بعبدالرحمن مجدي وأحمد ياسر ريان من بداية المباراة في خط الهجوم بعد ان اثبتا قدراتهما الفائقة في الفترة التي شاركا فيها أمام منتخب غانا بذلك ممكن راحة صلاح محسن ومصطفي محمد كما يدفع في خط الظهر بكل من محمود الجزار ومحمد صادق ولكن اعتقد أن المدير الفني شوقي غريب لا يفكر في راحة محمد عبدالسلام بعد الخطأ الذي ارتكبه امام غانا حيث أكد له بعد الخطأ مباشرة ان المدير الفني هو المسئول الاول عن النتيجة وأخطاء اللاعبين ولذلك لم يهتز أداء اللاعب بل ظهر متماسكا ونجح في الزود عن مرماه ولذلك فإن التغييرات في التشكيل ستكون لمنح بعض اللاعبين الفرصة ولن تكون جوهرية كما يتصور البعض لأن المدير الفني والجهاز المعاون لهم اسلوبهم وطريقة لعب معينة حيث درس منتخب الكاميرون دراسة متأنية عرف خلالها نقاط الضعف والقوة وتم تكليف  كل لاعب بالمهام التي بها داخل المستطيل الاخضر كما وضع خطة متوازنة بين الدفاع والهجوم لالتهام اسود الكاميرون.