• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
ســـعــــد ســـلــــيــــــم

رئــيس التــحريــر
خــالــد السكــران

يحيى يخلف يفوز بجائزة ملتقى الرواية العربية لعام 2019

 ملتقى القاهرة الدولي السابع للإبداع الروائي العربي
ملتقى القاهرة الدولي السابع للإبداع الروائي العربي

حصد الروائي الفلسطيني يحيى يخلف، مساء اليوم الأربعاء، جائزة ملتقى القاهرة الدولي السابع للإبداع الروائي العربي "الرواية في عصر المعلومات" دورة الطيب صالح، لعام 2019، في حفل اختتام الملتقى الذي عقد بمسرح مركز الهناجر للفنون في تمام الساعة السابعة مساء. واختتم، مساء اليوم الأربعاء، الملتقى الدولي السابع للرواية العربية، في المجلس الأعلى للثقافة، بحضور الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، والدكتور سعيد المصري الأمين عام للمجلس الأعلى للثقافة، والدكتور جابر عصفور رئيس تنظيم ملتقى الرواية. وسلمت وزير الثقافة جائزة ملتقى الرواية السابع، بمركز الهناجر بالأوبرا، ليحيى يخلف، وتقدر قيمة الجائزة بـ 250 ألف جنيه مصري. وأشاد الروائي العربي يحيى يخلف، في كلمته عقب تسلم الجائزة، بتنظيم الملتقى، معربًا عن سعادته بتلك الجائزة التي تتوجه مشواره الأدبي، وخصوصيتها بوصفها صادرة عن ملتقى علمي لفنون الرواية والسرد يجمع أدباء ومفكري الوطن العربي كله. وقال إن نجاح الملتقى لم يكن يتأتى لولا جهود وزارة الثقافة وجهود المجلس الأعلى للثقافة المضنية في خدمة الرواية وفنونها وكتابها. وبدأ حفل الختام في تمام السابعة مساء بمسرح الهناجر بدار الأوبرا، بالسلام الجمهوري، ثم كلمة الأمين العام عن ختام الملتقى، وتكريم وزيرة الثقافة للجنة العلمية المنظمة وتسليم مقرر اللجنة المنظمة درع المجلس، وتكريم لجنة التحكيم (الكاتب محمد سلماوي، وتضم في عضويتها، كل من: الدكتور طالب رفاعي، والدكتور نبيل سليمان، والدكتور حسين حمودة، والحبيب السالمي) وإهداءهم درع المجلس الأعلى للثقافة. وقال سعيد المصري، في كلمته بحفل الختام، إن الملتقى لهذا العام أوصى بضرورة عقد المزيد من الملتقيات والتجمعات حول فن الرواية من اجل أن يتاح للمبدع المساهمة بشهادته وأن تأخذها موقعها ومساحتها من النقاش. وأضاف أن الملتقى أوصى بأهمية أن تسجل كافة الجلسات والمناقشات إلكترونيا لتكون متاحة لمن يرغب في الاستفادة من أجوائها ممن تعذر حضورهم لفعاليات الملتقى، كما ستصبح ذاكرة لفعاليات تجمع مبدعي الرواية العربية من كل مكان. وانطلقت فعاليات ملتقى القاهرة للإبداع الروائي العربي خلال الفترة من 20 وحتى 24 أبريل الجاري بمشاركة أكثر من 250 روائيا وناقدا وكاتبا عربيا ومصريا وتتضمن 22 محورا فكريا تناول العديد من القضايا. ويعد الملتقى واحدًا من أهم الملتقيات العلمية المتخصصة في مجال الرواية العربية، على مستوى الوطن العربي حيث يشارك به لفيف من النقاد والروائيين من معظم البلدان العربية والغربية منها: تونس – المغرب – الجزائر- السودان – جنوب السودان- السعودية – الإمارات– الكويت – سلطنة عمان- الأردن – العراق – سوريا – ليبيا - لبنان – اليمن – فرنسا – ألمانيا – بلجيكا- النمسا، بالإضافة إلى عدد كبير من الروائيين والنقاد المصريين. يذكر أن جائزة ملتقى القاهرة الدولي للإبداع الروائي العربي قد حصل عليها كل من الكاتب الكبير عبد الرحمن منيف في عام 1998 والكاتب الكبير صنع الله إبراهيم في عام 2003 والكاتب الكبير الطيب صالح في عام 2005، والكاتب أدوار الخراط في عام في عام 2008، والكاتب الكبير إبراهيم الكوني في عام 2010 والكاتب الكبير بهاء طاهر في عام 2015. والكاتب يحيى يخلف يعد من أهم الكاتب والروائين الفلسطينيين، ونشر قصصه الأولى في مجلة (الأفق الجديد) التي كانت تصدر في القدس في منتصف الستينيات، ثم بدأ ينشر في مجلة الآداب في بيروت. ومن أبرز أعماله، نجران تحت الصفر، تلك المرأة الوردة، تفاح المجانين، نشيد الحياة، تلك الليلة الطويلة، بحيرة وراء الريح، نهر يستحم في البحيرة، ماء السماء، جنة ونار، راكب الريح، اليد الدافئة.

الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية

المقالات