• مصر
  • السبت 22 من يونيو 2019 -- 06:53:30 مساءً.

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج

رئــيس التــحريــر
عبد النبى الشحات

2021 تشرق علي ميدان التحرير


 

السكان : حلم العمر يتحقق الآن .. وفق رؤية عصرية بروح مصرية
لمسة حضارية .. فاقت التوقعات .. سيولة مرورية غير مسبوقة

 

 
تصوير : اشرف شعبان

 

 
تسيد أعمال التطوير بميدان التحرير علي قدم وساق للتشرق سنة 2021 من قلب هذا الميدان الأشهر بالقاهرة حين يعود لرونقه ومظهره الحضاري ويكون بمثابة لوحة ابداعية تتزين في في أروع اطلالة بعد وضع المسلة الفرعونية والكباش الأربع في "صينية الميدان" وتشجر وتجميل محيط التحرير.. في لمسة حضارية فاقت التوقعات وحققت سيولة مرورية غير مسبوقة.
"المساء" رصدت ردود أفعال سكان وأصحاب المحلات بقلب ميدان وسط القاهرة للتعرف علي انطباعهم حول التطوير بالميدان وتحديثه من أجل الترويج للسياحة وتحقيق السيولة المرورية واحداث نقلة حضارية ونوعية لكل قاطني "التحرير".
قال عبدالمنعم محمد أحد سكان التحرير : عشنا سنوات نحلم بتجميل وتطوير ميدان التحرير الذي عشنا بداخله ما يزيد علي 50 عاما عاصرنا خلالها احداثاً ومواقف سعيدة ومؤلمة لكن ما يحدث في 2020 فاق كل التوقعات وما كنا نتمني حيث هناك رؤية عصرية لنقل الميدان ليكون احد اهم ميادين العالم من خلال طلاء المباني المحيطة به بلون موحد ونقل المجمع والهيئات والمصالح الحكومية للعاصمة الادارية بما يسهم في تحقيق نقلة نوعية لسكان الميدان وضمان السيولة المرورية غير المسبوقة لإنهاء الزحام والتكدس بمنطقة وسط القاهرة.
هاني رمضان ¢بائع صحف¢ : سوف يكون للمظهر الحضاري والشكل الجمالي للميدان تأثير كبير لكل المحال التجارية وكل العاملين بالمطاعم والكافيهات وبالطبع وبالطبع اصحاب ¢فرش الصحف والمجلات¢ التي نأمل ان يكون علينا اقبال وحضور اكثر من قبل الزبائن ورواد التحرير فقد مرت علينا أياماً صعبة وحتي وقت ليس ببعيد تأثرنا بشدة وتعرضنا للضرر ووقف ارزقنا لكن عاد النور يطل من خلال شكل حضاري يضاهي ميادين اوروبا البراقة ونحن جميعا مع الازدهار والتقدم للبلد.
أحمد عصام بائع : شباب الميدان من بائعين وعمال واصحاب محلات يترقبون افتتاح الميدان برونقه الجديد لكي يكون بداية مختلفة عن الفترة الماضية التي شهدت كساداً وركوداً لاغلب المحال التجارية ونأمل ان يكون للتطوير مفعول السحر في تغيير الوضع للأفضل قريبا.
يري ابراهيم احمد صاحب محل : لدي عمر طويل قضيته بالميدان لم اجد كل هذه الاعمال من التطوير للارتقاء بجماليات الميدان الاقدم في القاهرة فهناك رؤية متكاملة ومنظومة تحديث لشكل ومحتوي التحرير ليكون ملحمة حضارية راقية ستكون بانوراما مفتوحة تبرز الأماكن الأثرية والتاريخية وبداية لعام جديد نتطلع ان يعكس عبقرية العمارة الخديوية ونتمني أن ازاحة الستار عن الميدان ليشهد العالم المسلة التاريخية والاربع كباش المحيطة بجانب الأشجار والنباتات التي تزين قلب وسط البلد فالميدان كان ولايزال قبله لكل عشاق القاهرة وسيعود اجمل مما كان.
احمد عصام وعلي متولي وسيد حسانين اصحاب محلات وشقق سكنية بالميدان : مرت علينا عدة سنوات اختلفت فيها الصور والذكريات بهذا الميدان الذي يستعيد رونقه وفق رؤية مصرية متطورة تضاهي أفضل النظم العالمية.
 



الأخبار الأكثر قراءة

تتبعنا علي شبكات المواقع الاجتماعية







المقالات